مجلة جمان من فضة

تصدر عن مؤسسة المستقبل الافضل بالقاهرة للتنمية والخدمات الاجتماعية
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلدخول
كتاب كشف القناع الجزء الثانى بقلم وجيه نبيل فرحان بجميع المكتبات المسيحية
الان مجلة جمان من فضة بجميع المكتبات المسيحية
للحصول على المجلة يمكنك ارسال اسمك وعنوانك الينا وسنقوم بارسال المجلة على البريد العادى
للحصول على المجلة يمكنك ارسال اسمك وعنوانك الينا وسنقوم بارسال المجلة على البريد العادى
حاليا بجميع المكتبات المسيحية كتاب الخادم المتالم للاستاذ / وجيه نبيل فرحان
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
اللغوية عقليا مقياس المهارات المعاقين نحميا رسائل للمعوقين
المواضيع الأخيرة
التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني




شاطر | 
 

 أبيجايل جيدة الفهم

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الاستاذ وجيه نبيل
Admin
avatar

عدد المساهمات : 390
تاريخ التسجيل : 22/09/2010
العمر : 32

مُساهمةموضوع: أبيجايل جيدة الفهم    السبت ديسمبر 22, 2012 11:48 am

أبيجايل جيدة الفهم
القس هانى عبده بورسعيد

فقال داود لأبيجايل: مبارك الرب اله اسرائيل الذى أرسلك هذا اليوم لاستقبالي، ومبارك عقلك، ومباركة أنت، لأنك منعتيني من اتيان الدماء وانتقام يدى لنفسي (1صم33،32:25)
ان حالة هذه المرأة جيدة الفهم، كلها دروس مشجعة لجميع الذين يرون أن معاكسة الظروف تعرقل سعيهم وتضعف من تقدمهم
ان تاريخ أبيجايل يقول لهؤلا:اصبروا، انتظروا الرب، لا تظنواأنكم بعيدون عن فرص الخدمة والشهادة والرب يتمجد كثيرآ بتواضع كهذا ولابد أن يهب العون والمدد، ومتى خضعت النفس تمامآ لأمر الرب، فلا تكون النهاية الا سلامآ
وقد يكون مجرى حياة أبيجايل الى اللحظة التي يعرفنا بها الوحى مملوءآ بكل ما هو مؤلم وهذا ما ينتظر من ارتباطها بشخص مثل نابال، ولكن أتى الوقت لتظهر النعمة التي كانت متحلية بها الى النور والضياء ان خدمة أبيجايل لم تنقذ نابال رجلها من سيف داود فقط ، ولكنها حفظت داود من تجريد سيفه أيضآ
وكم كان خطأ داود عندما أخرج نفسه من مكان الاعتماد على الله؛ المكان السعيد الوحيد، ولم يكن عمله هذا دفاعآ عن شعب الرب، بل ليثأر لنفسه من شخص أهانه
ولكن تبارك الله الذى استخدام أبيجايل لحفظ داود من مجاوبة الأحمق بحسب حماقته أراد الشيطان أن يصيد داود بأنانية نابال، ولكن الله استخدام أبيجايل كوسيلة لانقاذه من هذا الفخ
وما أسعد رجل الله عندما يدرك عمل الشيطان، الأمر الذى لا يتم الا ان أكثرنا من الوجود فى حضرته حيث نجد القوة الروحية التى تؤهلنا لمجابهة مثل هذا العدو لأنه عندما يقل اختلاؤنا بالرب وتخمد جذوة الشركة المقدسة، تنصرف أذهاننا الى النظر فى اهانة الآخرين لنا وهذا نفس ما حدث لدواد ، فلو فكر فى الأمر بهدوء أمام الرب، ما كنا نسمعه يقول لرجاله "ليتقلد كل واحد منكم سيفه "
وكم كان حلوآ وقع كلمات أبيجايل وهى تبين خطأ داود عند الانتقام لنفسه، وتذكر داود بمهمته السامية وهى محاربة حروب الرب وكم كانت مبهجة الاشارات المجيدة لمستقبل داود المبارك التى كان القصد منها تحويل قلبه عن الألم الحاضر(1صم25: 28-31)،
وان البيت الأمين وحزمة الحياة والمملكة، لا تغريه بعض الغنيمات القليلة، والشخص الذى يعرف أن على رأسه دهن مسحة الرب، يستطيع بسهولة أن يسمو فوق المنظور
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://gman2011.yoo7.com
 
أبيجايل جيدة الفهم
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مجلة جمان من فضة :: منتدى المجلة :: الاعداد من 1 الى 10-
انتقل الى: