مجلة جمان من فضة

تصدر عن مؤسسة المستقبل الافضل بالقاهرة للتنمية والخدمات الاجتماعية
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلدخول
كتاب كشف القناع الجزء الثانى بقلم وجيه نبيل فرحان بجميع المكتبات المسيحية
الان مجلة جمان من فضة بجميع المكتبات المسيحية
للحصول على المجلة يمكنك ارسال اسمك وعنوانك الينا وسنقوم بارسال المجلة على البريد العادى
للحصول على المجلة يمكنك ارسال اسمك وعنوانك الينا وسنقوم بارسال المجلة على البريد العادى
حاليا بجميع المكتبات المسيحية كتاب الخادم المتالم للاستاذ / وجيه نبيل فرحان
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
رسائل مقياس المعاقين نحميا اللغوية المهارات للمعوقين عقليا
المواضيع الأخيرة
التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني




شاطر | 
 

 إذا كان لديك إعاقة أو مرض مزمن أو شوكة بالجسد فلا تيأس

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الاستاذ وجيه نبيل
Admin
avatar

عدد المساهمات : 390
تاريخ التسجيل : 22/09/2010
العمر : 32

مُساهمةموضوع: إذا كان لديك إعاقة أو مرض مزمن أو شوكة بالجسد فلا تيأس   الخميس يناير 03, 2013 4:16 pm

إذا كان لديك إعاقة أو مرض مزمن أو شوكة بالجسد فلا تيأس

يوضع سرّو بأضعف خلقو و كل ذي صاحب عاهة جبّار

أمثال شعبية رائجة تؤكد أن مقدرة الإنسان ليس بقوته و سطوته الجسدية و العضلية و المالية ..

لكل من يعاني من إعاقة من الولادة او بسبب حادث ، أو يعاني من مرض مزمن و يحس انها تؤثر بحياته معيشته فإن كثيرين من رجالات الله الكبار مثل موسى كليم الله و بولس الرسول و غيرهم عانوا من أمراض و عاهات و السيد المسيح قام بكثير من الاعاجيب لشفاء العميان و البرص و الصم و المشلولين
بولس يطلق على المرض المزمن الذي أصابه بانه شوكة بالجسد و ليس اعاقة
موسى النبي و كليم الله و الوحيد بتاريخ البشرية الذي تحدث الى الله مواجهة كان يعاني من التأتأة او صعوبة بالنطق و هو كليم الله و عندما طلب إليه
الله عندما ظهر بالعليقة أن يذهب و يكلم شعبه و يقول لهم إله إبراهيم و يعقوب سمع صراخهم من ظلم فرعون تحجج بانه ثقيل الفم و اللسان
و الله أمره ان يطلب من أخيه هارون ان يتكلم عوضاً
القصة وردت في سفر الخروج -33
بولس الرسول كان يعاني من مرض في عينيه و وصف هذا المرض المزمن في رسائله بأنّه شوكة بالجسد و لم يصفه على أنه اعاقة
و الغلاطيين من فرط حبهم له أرادوا أن يتبرعوا بأعينهم له لانه كما يعتقد كان مصاباً بالرمد
في بشارة يوحنا عندما سأل التلاميذ السيد المسيح لما رؤوا أعمى "هل هذا أخطأ أم أبواه حتّى ولد هكذا؟ "
لكن رأي السيد المسيح كان مختلفاً ” لا هذ أخطأ ولا أبواه، ولكن كان ذلك لتظهر فيه أعمال الله “!.
الإنجيل يعلن بشكل واضح : ” تكفيك نعمتي لأن قوتي بالضعف تكمل “
و لا أظن ان إنسانا مهما كثر ماله او قوته الجسدية أو مركزه لا يحسّ بالضعف و كل ما ينقص الانسان يتمم الله بنعمته
إذا كنت مصابا بعلة او مرض مزمن فلا تقنط و لا تجعلها تفسد حياتك تمنعك من اتمام عملك و أحلامك مهما كانت
الشوكة بالجسد قد تكون مؤلمة و تذكرك أنك بحاجة لله دائماً لتستمر ...
كل ما عليك فعله هو ان تصلي باسم المسيح للآب السماوي ليتمم نقصنا و ضعفنا و يمسح ألمنا و يأسنا لنتمم مشيئته آمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://gman2011.yoo7.com
 
إذا كان لديك إعاقة أو مرض مزمن أو شوكة بالجسد فلا تيأس
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مجلة جمان من فضة :: منتدى المجلة :: العدد 35 يناير 2013-
انتقل الى: